أماكن عمل مرنة
آفاق حق الامتياز الجديد

الأعمال تحقق الازدهار

تخيل أنك كنت مستثمرًا في بدايات ظهور المطاعم أو صالات اللياقة البدنية أو المقاهي ذات حقوق الامتياز. إنه نفس نوع الفرصة التي تفكر فيها الآن باعتبارك شريكًا محتملاً يحمل حق امتياز من شركةIWG.

لقد وصل قطاع أماكن العمل المرنة إلى لحظة فارقة. فبعد سنوات عديدة من النمو المستمر، يُتوقَّع أن يزداد الطلب العالمي على المكاتب وقاعات الاجتماعات وأماكن العمل المشترك المؤقتة ازديادًا هائلاً.

%50 من العاملين

وبحلول عام 2020، سيعمل 50٪ من جميع الموظفين عن بُعد معظم الوقت

(المصدر: Flexjobs.com, 2017 Annual Survey)

1.87 مليار شخص

بحلول عام 2022، سيبلغ عدد القوى العاملة المتنقلة العالمية 1.87 مليار شخص

(المصدر: Strategy Analytics)

30 مليون وظيفة جديدة

وبحلول عام 2030، سيوفر العمل المرن 30 مليون وظيفة إضافية في 16 اقتصادًا من الاقتصادات الرائدة في العالم

(المصدر: Regus-commissioned research by Development Economics)

وهذا ما يجعل قطاع أماكن العمل المرنة أحد أكثر أسواق النمو المثيرة للإعجاب في العالم. وهذا أيضًا هو السبب وراء اعتبار الكثيرين الآن هذا القطاع أفقًا مستقبليًا مبشرًا لحقوق الامتياز.

سيمكنك دخول هذا السوق الآن، باعتبارك شريكًا مبكرًا يحصل على حق امتياز، من تنويع أنشطتك بعيدًا عن المجالات التقليدية وتحقيق عوائد قوية على استثمارات حق الامتياز من البداية.

إنه سوق أبدعته شركة IWG

عندما أطلق رجل الأعمال ذو الرؤية الثاقبة مارك ديكسون شركة ريجس في عام 1989، فقد ابتكر سوقًا جديدًا لأماكن العمل المرنة الخاصة والمشتركة والتي ما زالت تحقق نموًا منذ ذلك الحين. وطوال ذلك الوقت، قادت شركة ريجس وغيرها من العلامات التجارية التابعة لشركة IWG هذا السوق وحددت ملامحه وبينت توجهاته.

لا تزال شركة IWG أكبر طرف فاعل في هذا المجال حتى الآن، مما يتيح لملايين الأشخاص حول العالم الاستمتاع بيوم رائع في العمل.

أكثر من 2.5 مليون عميل في جميع أنحاء العالم
أكثر من مليون استفسار في عام 2018
مساحة تتجاوز 5 ملايين متر مربع على مستوى العالم
4 علامات تجارية عالمية لتتناسب مع جميع أنواع الأعمال وأساليب العمل والأسعار

الطلب يفوق العرض

ما شعور الأفراد والشركات في جميع أنحاء العالم حقًا تجاه أماكن العمل المرنة؟ في عام 2018، أجرينا دراسة استقصائية شاملة تقيس توجهات 18000 من قادة الأعمال في 96 دولة. تكشف نتائج الدراسة الاستقصائية عن رغبة غير عادية تجاه مجال العمل المرن.

91%
ذكروا أن مكان العمل المرن يُمكِّن الموظفين في شركاتهم من أن يكونوا أكثر إنتاجية أثناء التنقُّل.
89%
يرون أن العمل المرن يساعد شركاتهم على النمو (مقارنة بنسبة 68% في 2016).
87%
يعتقدون أن العمل المرن يساعد شركاتهم على المحافظة على قدرتها على المنافسة.
83%
يعتقدون أن العمل المرن يساعد شركاتهم على زيادة أرباحها.
80%
أكدوا أن تمكين موظفي شركاتهم من العمل في أي مكان ساعدهم على توظيف أفضل المواهب والحفاظ عليها (64% في 2016).